book flight - حجز طيران

book flight - حجز طيران
طارق رسن | أفكار - واحة للفكر الحـر طارق رسن | أفكار - واحة للفكر الحـر
الوسم: طارق رسن

نكبتنا الحقيقية الكبرى ( طارق رسن

أعتقد إنه ومنذ العام 2003 تقريبا ، العام الذي أطاحت فيه الجيوش الأميركية بنظام البعث البائد ، وشهر حزيران صار يأتي ويمضي مثل بقية أشهر السنة الأخرى ، سواء في العراق أو في دول المنطقة العربية . تمر أيامه بلا

الوسوم:

أزمات لا مشروعة / بقلم : طارق رسن

منذ أن انطلق ماراثون الأزمة ‏السياسية الراهنة، واستحوذت ‏أنباؤها على عموم المشهد ‏السياسي في العراق، والفضائيات ‏العراقية ليس لها من شغل شاغل ‏سواها . حتى أصبح المذيعون ‏والمذيعات يرددون في بداية كل ‏نشرة إخبارية عبارة واحدة ‏حفظناها عن ظهر قلب

الوسوم: ,

للحرب وجوه كثيرة / بقلم : طارق رسن

لم يكن العراق إبان حكم البعث البائد سوى حاضنة لتفريخ الحروب، تديره مؤسسة قمعية تعمل بكل ما أوتيت من وسائل على تعبئة الجماهير لكي تتقبل ويلات ومصائب تلك الحروب، وترضخ لنتائجها المأساوية وكأنها قدر مكتوب لا خلاص منه. لقد كان

الوسوم: ,

انتحار في بابل / بقلم : طارق رسن

قبل أيام طالعتنا الصحف ووكالات الأنباء كعادتها بما لا نشتهي أن نسمع أو نقرأ من الأخبار، فقد أعلن مصدر طبي في محافظة بابل عن ازدياد حالات الانتحار بين طلبة المدارس خلال النصف الأول من العام الدراسي الحالي، وقال المصدر في

الوسوم: ,

المرأة العراقية وبصمات الحروب ( طارق رسن

اختل التوازن العددي بين الرجال والنساء في المجتمع العراقي بعد اندلاع الحرب العراقية الإيرانية في عام 1980، وأصبحت العوائل العراقية تودع أبناءها إلى جبهات القتال الملتهبة وهي تدرك انهم قد لا يعودون إليها مجددا إلا وهم جثامين محمولة على الأكتاف،

الوسوم:

الاحتلال السلعي / بقلم : طارق رسن

دهشت كثيرا عندما قرأت عبارة صنع في إيران مكتوبة على كيس الملح الصغير الذي اشتريته من احد محال بيع المواد الغذائية، لم أكن أتصور بان الحال وصلت بنا إلى هذه الدرجة من الاعتماد والاتكال على الآخرين، بحيث أصبحنا نستورد حتى

الوسوم: ,

أزمات متناسلة ( طارق رسن

في نهاية كانون الأول الماضي، وبينما كان العراقيون يتأملون خيرا بإطلالة عام جديد عليهم، ولا سيما ان العراق سيكون فيه خاليا من تواجد القوات الأمريكية بحسب الاتفاقية الأمنية المبرمة بين حكومتى بغداد وواشنطن، إلا إن أزمة كبيرة انبثقت على المشهد

الوسوم:

التمهيد لقانون التجنيد / بقلم : طارق رسن

يبدو إن الوقت لم يحن بعد لكي تفكر الحكومة العراقية بسن قانون للتجنيد الإلزامي، وهي محقة في ذلك، إذ إن الظروف الأمنية والسياسية التي يمر بها العراق اليوم غير مشجعة لإصدار مثل هكذا قانون خطير له عواقب وخيمة في حال

الوسوم:

أموال الفقراء المهدورة / بقلم : طارق رسن

في نهاية العام 2005 ولد برنامج شبكة الحماية الاجتماعية لمساعدة الشرائح الفقيرة في المجتمع العراقي ورفع مستواها المعيشي ولو بدرجة ما، لكن للأسف فالبرنامج ولد أعمى لا يميز بين الفقير المستحق لللأعانة وبين ميسور الحال أو الموظف الفاسد.. بسبب افتقاره للآلية

الوسوم: ,

الحاجة إلى طاغية ! ( طارق رسن

تنتج الأنظمة الاستبدادية خلال السنوات الطويلة من حكمها الكثير من العلل والعاهات الاجتماعية والأخلاقية … التي تظل تفتك بنسيج المجتمعات حتى بعد سقوط تلك الأنظمة وانهيارها . يبدو لي ذلك جليا من خلال النظر لما يجري على المشهد التونسي والمصري

الوسوم:
Top