مقالات عراقية

book flight - حجز طيران
اسعد عبدالله عبدعلي | أفكار - واحة للفكر الحـر اسعد عبدالله عبدعلي – أفكار – واحة للفكر الحـر
الوسم: اسعد عبدالله عبدعلي

مقالات اسعد عبدالله عبدعلي

الطبقة السياسية والتعفن / بقلم : اسعد عبدالله عبدعلي

خابت امال العراقيين بعهد جديد تزهر فيه حقوقهم واحلامهم, بعد ان تأملوا خيرا بزوال الطاغية صدام الذي اذاقهم الويل طيلة فترة حكمه, وحصلت الخيبة الكبرى بعد ان جاء الحكام الجدد بنفس النهج الصدامي, فاستمرت سرقة حقوق الشعب العراقي, ليصبح المستفيد

الوسوم: ,

قانون الجرائم الالكترونية… محاولة لقمع الحريات / بقلم : اسعد عبدالله عبدعلي

  اصبحت مواقع التواصل الاجتماعي محنة حقيقية للطبقة السياسية, حيث يتم فضحهم وتعريتهم امام الناس, مما سبب لهم صداع لا ينتهي, وذات يوم كان كبيرهم يشاهد فلم الرسالة, ففطن الى اجتماع مشركي قريش في دار الندوة للتباحث بشان دعوة الرسول

الوسوم: ,

قدسية كربلاء واخطاء اتحاد الكرة والمنافقون / بقلم : اسعد عبدالله عبدعلي

عودنا الاتحاد العراقي لكرة القدم على اخطاءه التي لا تغتفر, والتي تسببت بضياع عشرات الاحلام الذي تراقصت في مخيلة الجماهير, مما جعل حلم التأهل لكاس العالم مستحيلا, والتأمل بالفوز باي لقب نوع من السذاجة! فالعمل داخل الاتحاد يدار بشكل فوضوي

الوسوم: ,

شهادة عليا لا تكفي / بقلم : اسعد عبدالله عبدعلي

منذ يوم الامس وانا اشعر بحزن شديد بعد حديثي مع اخي احمد, وهو يتسائل عن جدوى حصوله على شهادة الماجستير, والدولة تصر على منع تعيينهم, فمن لا يجد حزب يسنده, او تاجر يدعم تعيينه, او معارف مقربه من سياسي كبير,

الوسوم: ,

ركوب موجة التظاهرات / بقلم : اسعد عبدالله عبدعلي

اتذكر جيدا خريف عام 2013 حيث شاركت في التظاهرات المطالبة بحقوق الشعب, كانت تظاهرات عفوية لم تنظمها جهة سياسية, بل خرجت الناس من حجم الضيم والقهر الكبير الذي تعيشه, وكل مواطن يحمل مطالبه, فهذا الخريج العاطل الذي يطالب بعمل, وذلك

الوسوم: ,

عدنان حمد وعار تصفيات كاس العالم / بقلم : اسعد عبدالله عبدعلي

 لا اعلم لماذا ذاكرة البعض مثقوبة, فينسى عدنان حمد صانع احزان الماضي للكرة العراقية, ولا افهم كيف يفكر البعض بعودة عدنان حمد لتدريب المنتخب! مع انه اضاع على العراقيين حلم 12 سنة, كأنهم يعشقون الفاشلين,المصيبة ان نجد بعض الإعلاميين ممن

الوسوم: ,

جسدها مقابل الشرف الرفيع / بقلم : اسعد عبدالله عبدعلي

رنين شابة جميلة, ذات قوام شامخ يثير كل من يراه, قدمت لدراسة الماجستير, لكنها فشلت في تحقيق النجاح, عندها شعرت بالحزن والالم, لكن قررت ان لا تجعل احلامها تذبل, مع ادراكها لقدراتها العلمية البائسة جدا, في العام التالي قدمت أيضا,

الوسوم: ,

اريد بيتا صغيرا / بقلم : اسعد عبدالله عبدعلي

دوما موضوع السكن يتعبني ويثير وجعاَ لا يغادر ذاتي, فها هي السنوات تهرب مسرعة من عمري وانا متنقلاَ بين بيوت الايجار, عاما بعد عام واليأس يتسرب لروحي, فلا يمكن التأمل بحكوماتنا التي كل سعيها تفريغ الخزينة وتحقيق المكاسب الخاصة, اما

الوسوم: ,

اكذوبة المعارضة في العراق / بقلم : اسعد عبدالله عبدعلي

قد تتفاجئ من العنوان وتعتبره محبط جدا, وقد تجده معبرا عن رؤية متشائمة للحدث, لكن دعني اقول لك باني لست متشائما, لكن هو اعتراف بواقع او اسمح لي ان اقول انما هو دفاعا عن الحقيقة, فلا دخل لي بالتزييف والنفخ

الوسوم: ,

الكهرباء والشعب ونسخ صدام / بقلم : اسعد عبدالله عبدعلي

قرر ان يجلس يشاهد التلفزيون بعد يوم متعب, ايام الحصار لا تنتهي والرزق متعسر, وجواسيس البعث لا يشغلهم الا كتابة التقارير لقطع رقاب الجيران, لا خيرات كثيرة امامه في التلفزيون, فهما قناتين فقط, وكلتاهما بيد النظام واحدة بيد صدام والاخرى

الوسوم: ,
Top