دهوك تستعد لحصاد محصولي الحنطة والشعير والمزارعون يطالبون بسداد ما يسوقونه

السومرية نيوز/ دهوك
أعلنت مديرية زراعة محافظة دهوك، الجمعة، عن اتخاذ استعدادات لحصاد محصولي القمح والشعير للموسم الزراعي الحالي، فيما دعا مزارعون بالمحافظة الجهات المعنية بتسويق المحاصيل بدفع أثمان محاصيهم بعد استلامها منهم مباشرة ودون تأخير.

وقال مسؤول إعلام مديرية زراعة محافظة دهوك محمد آميدي في حديثه لـ”السومرية نيوز”، إن “الدوائر الزراعية وبالتنسيق مع الجهات المعنية الأخرى إتخذت إستعداداتها لموسم حصاد محصولي القمح والشعير في عموم المحافظة، الذي سيبدأ في شهر حزيران المقبل”، مبيناً أنه “تم تشكيل 14 فرقة إطفاء خاصة لمنع حصول حرائق في حقول الفلاحين، كما تم توفير أكثر من مليون و600 ألف لتر من المحروقات بأسعار مدعومة لتشغيل حاصدات المزارعين”.

وأضاف آميدي أن “نسبة الأمطار الجيدة التي شهدتها المنطقة خلال العام الحالي ساهمت في تحسين نوعية إنتاج القمح والشعير في عموم المحافظة خلال الموسم الحالي مقارنة مع الأعوام الماضية”.

وتشير مصادر مديرية زراعة دهوك إلى أن المساحات المزروعة بمحصول القمح خلال الموسم الحالي بلغت 845  ألف دونم، في حين بلغت المساحات المزروعة بمحصول الشعير  199ألف دونم في عموم المحافظة.

من جهة أخرى، اشتكى عدد من مزارعي القمح والشعير في محافظة دهوك من قيام الدوائر المعنية بتسويق محاصيلهم بتأخير إطلاق أثمانها، داعين إيها صرف المبالغ في الوقت المناسب للإستفادة منها.

حجز الفنادق

استضافة المواقع و تسجيل النطاقات

إعلان

وقال المزارع زياد خالد لــ”السومرية نيوز”، إنه “تم تأخير إطلاق صرف أثمان محاصيل القمح والشعير للفلاحين لأكثر من ستة أشهر العام الماضي، كما وتم تسليمها للمزارعين بشكل أقساط مما أثر سلباً على وضع المزارعين، كونهم يعتمدون على وارادات منتوجهم على مدار السنة”.

وبحسب مصادر شركة تجارة الحبوب في محافظة دهوك فقد حددت وزارة التجارة العراقية مبلغ 650ألف دينار عراقي للطن الواحد من مادة القمح المصنفة بالدرجة الأولى، في حين حددت مبلغ550 ألفاً للطن الواحد من مادة القمح من الدرجة الثانية، وتم تحديد مبلغ450 الف دينار للطن الواحد من مادة الشعير.

على صعيد آخر اتخذت شركة الحبوب في محافظة دهوك إستعداداتها لإستلام الحبوب من المزراعي للموسم الحالي وهيأت السايلوات الثلاثة الموجودة في المحافظة وهي سايلو زاخو وفايدة وشيخان لخزن المحاصيل فيها، وتصل الطاقة الإستيعابية للسايلوات الثلاثة نحو100ألف طن.

وتؤكد الشركة ان عملية التسويق ستبدأ في شهر حزيران وتستمر لغاية شهر أيلول.

وتشتهر محافظة دهوك نحو 460 كم شمال بغداد بزراعة الحبوب والفواكة والخضروات وتسهم المحافظة بأكثر من 15%، من إجمال الإنتاج الزراعي في العراق، وبحسب مصادر زراعية في المحافظة فإن حجم إنتاج محصول القمح والشعير في العام الماضي 2009 وصل إلى نحو80،ألف طن فيما تتوقع تلك المصادر أن يسجل حجم الإنتاج إرتفاعاً خلال العام الحالي.

المصدر : السومرية نيوز

الوسوم: , , ,

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*