اعتقال ثلاثة من قياديي تنظيم القاعدة في عمليتن منفصلتين في واسط

السومرية نيوز/ واسط
أعلن آمر قوات الرد السريع في محافظة واسط، الخميس، إن قواته اعتقلت ثلاثة من قياديي تنظيم القاعدة في عمليتين منفصلتين نفذتا شمال المحافظة.

وقال الرائد عزيز الامارة في حديث لـ”السومرية نيوز”، إن “قوات الفوج الثاني للرد السريع في محافظة واسط اعتقلت، اليوم الخميس، احد عناصر تنظيم القاعدة في منطقة العزيزية (90 كم) شمال الكوت بعد هروبه من مدينة ديالى”، مشيرا إلى أن “عملية الاعتقال تمت وفق معلومات استخبارية دقيقة اشارت الى هروب بعض عناصر القاعدة من مناطق ديالى واللجوء إلى محافظات اخرى”.

وأضاف الإمارة أن “قوة آخرى من الرد السريع اعتقلت اثنين آخرين من كبار قادة القاعدة والضالعين في تنفيذ عمليات أرهابية كثيرة في عملية دهم شنتها في منطقة محاذية الى قضاء الصويرة (135 كم ) شمال الكوت”، مضيفاً أن “عملية الاعتقال تمت وفق المادة 4 ارهاب ومن خلال أوامر قضائية صادرة بحقهما”.

ولفت آمر قوات الرد السريع في محافظة واسط إلى أن “القوات الامنية نقلت الارهابيين الثلاثة إلى أحد مركز الاحتجاز في مدينة الكوت لغرض التحقيق معهم”.

وكان قضاء الصويرة شهد، الاثنين الماضي، تفجيرا مزدوجا كان الأول بواسطة عبوة ناسفة أعقبه تفجير ثان بسيارة مفخخة كانت مركونة بجوار مطعم ومقهى شعبيين في وسط سوق المدينة، أسفرا عن مقتل ستة مواطنين وجرح 71 آخرين.

وكانت السلطات العراقية قد اعتقلت وقتلت عددا كبيرا من قيادة تنظيم القاعدة خلال الشهرين الأخيرين، وشهد نيسان الماضي اعتقال “والي بغداد” في التنظيم المدعو مناف عبد الله الراوي الملقب فلاح أبو حيدر المسؤول عن الهجمات التي ضربت العاصمة، خلال فترة الثمانية أشهر الماضية، والتي قالت السلطات العراقية أنه أعطى معلومات قادت إلى اكتشاف مخبأ أبو عمر البغدادي وأبو أيوب المصري. كما قتل في نيسان القائد العسكري لتنظيم القاعدة في مناطق شمال العراق خلال عملية عسكرية شنتها قوة مشتركة عراقية أمريكية في الموصل، واعتقل أيضا المسؤول عن تجنيد الانتحاريين في صفوف تنظيم (طيور الجنة) التابع لتنظيم القاعدة في محافظات شمال العراق صلاح الدين وديالى وكركوك ونينوى.

وشهد أيار الحالي اعتقال قيادي في القاعدة يدعى محمد سلام الملقب بأبو سارة ومقتل اثنين من مساعديه في منطقة حي الانتصار شرق الموصل، فيما اعتقل مسؤول تنظيم القاعدة في الموصل وهو سعودي الجنسية ويدعى محمود محمد سلامة بخيت، في حين اعتقل قيادي بارز آخر في تنظيم القاعدة في العراق وسبعة من مرافقيه خلال عملية أمنية نفذتها جنوب الموصل.

حجز الفنادق

استضافة المواقع و تسجيل النطاقات

إعلان

كما شهدت محافظة الانبار في السابع من ايار الحالي اعتقال القيادي في تنظيم القاعدة، والمدعو خليل الديوان وهو متهم بالمسؤولية عن عمليات تجنيد الانتحاريين وإدخال المفخخات إلى المحافظة، فيما اعتقل قيادي بارز في تنظيم القاعدة بديالى أعترف بتنفيذ 24 عملية مسلحة قتل فيها ضباط أمنيون وهو يحمل رتبة أمير ويدعى باسم عبد الحسن ولقبه الأمير حجي باسم

المصدر : السومرية نيوز

الوسوم: , , ,

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

*